مدينة اسكندرونة في تركيا وأجمل مواني البحر المتوسط الساحرة

اسكندرونة ، إحدى المدن التركية الواقعة في محافظة هاتاي على البحر المتوسط، والتي تعد من أهم المواني في تركيا، كما تعد مركزاً تجارياً هاماً ومنتجع سياحي متميز .

احصل علي خدماتنا بأفضل الأسعار

افضل سائقين في تركيا مع سيارات حديثة لعام 2017

تاريخ اسكندرونة

تاريخ اسكندرونة

تاريخ اسكندرونة

بنيت تلك المدينة العريقة على يد الاسكنر الأكبر في عام 333 ق.م وكان ذلك تخلياً لانتصاره على الفرس، وهي في البداية كانت عبارة عن مركز للتجارة بين الشرق والغرب، ثم انضمت إلى روما الشرقية عام 390 ويليها إمبراطورية المماليك الأتراك في عام 1616م، وليها الدولة الإسلامية وأخيراً انضمت إلى الإمبراطورية العثمانية، وخلال الحرب العالمية الثانية قام الإنجليز باحتلالها ثم خضعت للحكم الفرنسي، وفي عام 1939 أصبحت ضمن ممتلكات تركيا بعد دخول الجيش التركي لها.

قد يهمك أيضا

مدينة سيدا التركية حيث جمال الطبيعة المذهل والتاريخ العريق

سكان اسكندرونة

سكان اسكندرونة

سكان اسكندرونة

تعد غالبية سكان اسكندرونة من العرب بالإضافة إلى الأتراك والشركس وعدد قليل من الأرمن، وقد مرت المدينة بأوضاع سياسية غيرت النسب في عناصر السكان وخاصة بعد انتشار الهجرة، فقد كانت المدينة في البداية عبارة عن قرية صغيرة وسرعان ما تطورت بعد إنشاء مصنع الغزل والنسيج.

اسكندرونة ثروة قومية

تتميز اسكندرونة باحتوائها على مكامن للحديد والكروم بالإضافة إلى الذهب داخل الجبال، كما تتميز بثراوتها الطبيعية السطحية من مياه ومناخ معتدل وتربة خصبة وأودية وتلال وسفوح جبلية مناسبة لممارسة النشاط الزراعي وتربية الحيوانات، مما أدى بدوره إلى ازدهار القطاع الصناعي متمثلاً في الصناعات الغذائية والزيوت وصناعة الصابون وصناعة النسيج ومواد البناء والأخشاب، ومن ثم تطور القطاع السياحي وأصبح في نشاط متزايد مما أضفى انتعاشا متزايداً للمدينة.

رحلة ممتعة مع أروع الذكريات

رحلة يلوا مدينة الطبيعة الخلابة متوفرة يوميًا من اسطنبول

معالم جذب السياح بالمدينة

معالم جذب السياح بالمدينة

معالم جذب السياح بالمدينة

يعد ميناء اسكندرونة من أهم معالم جذب السياح بالمدينة، وذلك لكونه رابع أكبر ميناء بتركيا بالإضافة إلى أنه نقطة استراتيجية هامة في شمال شرق البحر الأبيض المتوسط، ويصل عمق مدخل هذا الميناء العظيم إلى 12م، ويتميز بناؤه الضخم بحمايته ضد الرياح الشمالية والجنوبية، ويتميز باحتوائه على صومعة خراسانية لحمل المحصولات، أما عن المعالم الأثرية بالمدينة فنذكر منها :

قد يهمك أيضا

شواطئ انطاليا حيث الشواطىء التركية الأجمل علي ساحل البحر المتوسط

ميناء ميرنادوس الذي يرجع تاريخ بناؤه إلى عام 1500 ق.م ، ومنطقة ميونادوس تعد من الأماكن الأثرية ذات الطابع الخاص بالمدينة إلا أنه تم تدميرها في زلزال عام 1822، بالإضافة إلى مدينة أروز التي تعد أهم المناطق السياحية بالمدينة وتتميز تلك المدينة بتشييدها على شبه جزيرة تمتد بطول البحر الأبيض مما يضفي عليها جمالاً وروعة، ومن المعالم السياحية الأثرية التي تعطي أهمية كبيرة للمدينة قلعة الشلالات، تلك القلعة الفريدة بمقتنياتها الفريدة، وقلعة باياس، ومسجد محمد باشا ذات الطراز العثماني البديع والذي يتميز بنقوشات بديعة على جدرانه تعبر عن عراقة الحضارة العثمانية، بالإضافة إلى عمود الدولفين وهو من الآثار البارزة بالمدينة.

شواطيء اسكندرونة

شواطيء اسكندرونة

شواطيء اسكندرونة

تحتوي اسكندرونة على مجموعة كبيرة من الشواطيء الطبيعية الخلابة ذات الجمال الفريد، حيث السهول الشاسعة، والغابات الخضراء الكثيفة المكونة من الصنوبر والعرعر، بالإضافة إلى الجبال شاهقة الارتفاع، كما تتميز تلك الشواطيء بنظافتها ومياهها النقية وسماؤها الزرقاء الصافية، مما يضفي على الزائر شعوراً بالبهجة والسعادة عند الاستلقاء على شاطيء المياة فوق الرمال الذهبية، مما يعله يشعر وكأنه في لوحة فنية رائعة.

قد يهمك أيضا

مدينة أضنة المميزة حيث مدينة سواحل البحر المتوسط الأجمل

نجح الأتراك في جعل اسكندرونة واجهة سياحية مميزة تتوفر فيها كل مقومات السياحة فهي بيئة طبيعية خلابة، ومدينة زراعية تحتوي على كل المقومات المساعدة للزراعة، ومدينة صناعية من الدرجة الأولى لقيامه بتصنيع كل الاحتياجات اللازمة لسكانها، وكل هذا جعلها مدينة سياحية عملاقة يتوافد إليه السياح من كل حدب وصوب للاستمتاع بموقعها الطبيعي المتميز ومعالمعا الأثرية الفريدة، فضلاً عن شواطئها التي ليس لها مثيل.

الاوسمة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

top