القرية العثمانية في بورصة جومالي كيزيك وروعة التاريخ الأصيل

تمكنت القرية العثمانية جومالي كيزيك في بورصة من الحفاظ على البناء المعماري العريق الذي يرجع تاريخه إلى عصر الدولة العثمانية حيث الطراز المعماري التقليدي، وتقع القرية العثمانية على طريق العاصمة التركية أنقرة على بعد 13كم من شرق مدينة بورصة على سفح جبل أولوداغ ، ويعود تاريخها إلى أكثر من سبعمائة عاماً، وبالرغم من ذلك فهي القرية العثمانية الوحيدة التي تبدو كما هي منذ إنشائها وحتى وقتنا الحاضر.

استعن بخدماتنا للحصول علي أفضل الرحلات مع خصم فوري

أفضل شركة تأجير سيارة مع سائق في طرابزون والشمال التركي

طبيعة الحياة في جومالي كيزيك

طبيعة الحياة في جومالي كيزيك

طبيعة الحياة في جومالي كيزيك

تعد القرية العثمانية إحدى القرى النادرة من العصر العثماني حيث تعكس الحياة التقليدية القديمة منذ العصر العثماني والتي تجعلها من أجمل المزارات السياحية في تركيا ، فيجد الزائر أرضها مازالت مرصوفة بالحجارة ، وبيوتها الخشبية التي تسحرأنظار السياح بألوانها الجذابة فضلاً عن أهلها ببساطتهم وترحيبهم للزائرين وفطرتهم في بيع منتجاتهم اليدوية بكل أنواعها بما فيها الخبز اليدوي والمربى وغيرها، وترى نساء القرية وهن ينسجن الشالات وملابس الأطفال اليدوي بالصوف ، كما يشعر الزائر بالبساطة حين يتجول في أرجاء القرية ويجد أطباق الفواكه الموسمية تباع بحجم صغير يتناسب مع الجولة.

تعرف أيضا علي

بورصة تركيا في الشتاء وأجمل أربعة أماكن بها علي الإطلاق

تاريخ القرية العثمانية

تاريخ القرية العثمانية

تاريخ القرية العثمانية

تربط القرية العثمانية بين منطقتين عثمانيتين أثريتين وهما عثمان غازي و قفياسي، ويرجع تاريخها إلى عصر الدولة العثمانية ، وفي عام 1980 تم فرض الحماية عليها بهدف الحفاظ على طابعها الأثري ، وفي الوقت الحاضر يتم إعادة إعمار القرية وذلك من خلال تعمير غرفة واحدة في كل منزل وتحويل تلك الغرفة إلى بانسيون بصفة دائمة.

اقرأ أيضا

مدينة بورصة التركية حيث التاريخ العريق والوجهات السياحية الخيالية

سكان القرية العثمانية جومالي كيزيك وطبيعة منازلهم

سكان القرية العثمانية جومالي كيزيك وطبيعة منازلهم

سكان القرية العثمانية جومالي كيزيك وطبيعة منازلهم

يتميز سكان القرية العثمانية بالحفاوة والكرم في استقبال الزوار بل ويتنافسون في فخامة منازلهم لتبدو كما كانت في الزمان العثماني، كما يشتهر سكان القرية بتقديم أشهى أنواع الفطور، وتتميز بيوت القرية باحتوائها على طابقين أو ثلاثة يتم الوصول إلى فناء المنزل من خلال باب خشبي ذات جناحين ، وأرضية الفناء مغطاه إما بالتراب أو بالحجر، وتنظم الحياة في بيوت القرية تبعاً لمواسم الصيف والشتاء، فيخصص الطابق الأرضي من المنزل للشتاء نظراً لانخفاض سقفه في حين يخصص الطابق الثاني لفصل الصيف نظراً لسقفه المرتفع.

وتختلف خامات البناء تبعاً لكل دور على حدة ففي الطابق الأرضي يتم استخدام المواد الصخرية مع الخشب ، وفي الطبقات العلوية يتم استخدام المواد الخشبية مع الطابوق، ودائماً ما تكون الجدران باللون الأصفر والأزرق .

وتتسم منازل القرية بخلو الطابق الأرضي من المنافذ لمنع انتهاك حرمة البيت ، كما توجد حول المنازل العديد من المساجد المحاطة بشجر الصنوبر.

تعرف علي المزيد عن المدينة الساحرة

الاماكن السياحية في بورصة الوجهة الأولى لعاشق السياحية الشتوية

معالم الجذب السياحي في جومالي كيزيك

معالم الجذب السياحي في جومالي كيزيك

معالم الجذب السياحي في جومالي كيزيك

تعد القرية العثمانية جومالي كيزيك ببورصة من أجمل مصادر الجذب السياحي لعشاق السياحة التاريخية ويرجع ذلك إلى طبيعة الحياة بالقرية والظروف المحيطة بأهلها ، حيث يوجد بالقرية أكثر 270 منزلاً كنموذج لفن العمارة المدنية تفتح أبوابها للسياح حيث يعرض أهل القرية منتجاتهم المحلية وبضائعهم للسياح،  وأحياناً يصل الأمر إلى قيامهم بتحويل منازلهم إلى مقاهي لاستقبال السياح.

كما يعد متحف الاثنوغرافيا الذي يقع في في منتصف القرية من أهم معالم جذب السياح للقرية حيث يعرض أجمل المقتنيات التي تروي تاريخ المنطقة.

كما تحتوي القرية على مسجد يرجع تاريخ بناؤه إلى عهد الدولة العثمانية ويشتهر هذا المسجد بقبته الكبيرة فضلاً عن بقايا الكنيسة التي أنشأت في عهد الدولة البيزنطية ولم يتبق منها سوى بقايا.

اقرا عن

السياحة الدينية في تركيا حيث ملتقي الأديان والأحداث العقائدية الهامة

وهكذا فقد لاقت القرية العثمانية جومالي كيزيك إقبالاً كبيراً لدى السياح الذين يرغبون في البعد عن التلوث والازدحام والاختباء في أحضان القرية التي تحتفظ بروائع الفن العثماني حتى وقتنا الحاضر فهي تعكس لزائرها أصالة الحياة التقليدية العثمانية وبساطة مبانيها القديمة لا سيما الشعب البسيط الذي يبرز بساطته في كل حياته.

 

الاوسمة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر بريدك الالكتروني

top